((منتديات اليمن))
أهلا بك ايها الزاير ومرحبا ،
أنتسابك إلى منتدانا شرف ،
فلاتبخل به علينا ،
فاهلا بك ومرحبا
((منتديات اليمن))


 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخولدخول  اليوميةاليومية  

شاطر | 
 

 ماهو اللمم عند المفسرين؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الريان
(مشرف)
(مشرف)
avatar

الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 19/02/2009
عدد المشاركات : 229
المزاج : عقلانــي
نقاط : 218

مُساهمةموضوع: ماهو اللمم عند المفسرين؟   الأربعاء مايو 27 2009, 15:08



اللمم : هو من صغائر الذنوب … و هو النظرة .. و الغمزة .. و اللمسة .. و القبلة .. و المباشرة .. و المضاجعة .. بشرط ألا يمس الختان الختان ( و هو الاتصال الجنسي ) .. فإذا مس الختان الختان فهو زنا ..و الزنا هو من الكبائر .. !!!!!

سورة النجم آية 32الَّذِينَ يَجْتَنِبُونَ كَبَائِرَ الْإِثْمِ وَالْفَوَاحِشَ إِلَّا اللَّمَمَ إِنَّ رَبَّكَ وَاسِعُ الْمَغْفِرَةِ هُوَ أَعْلَمُ بِكُمْ إِذْ أَنْشَأَكُمْ مِنَ الْأَرْضِ وَإِذْ أَنْتُمْ أَجِنَّةٌ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ فَلَا تُزَكُّوا أَنْفُسَكُمْ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنِ اتَّقَى

تفسير القرطبيفيه مسألتان الأولى : قوله تعالى : " الذين يجتنبون كبائر الإثم والفواحش " هذا نعت للمحسنين ; أي هم لا يرتكبون كبائر الإثم وهو الشرك ; لأنه أكبر الآثام . وقرأ الأعمش ويحيى بن وثاب وحمزة والكسائي " كبير " على التوحيد وفسره ابن عباس بالشرك . " والفواحش " الزنى : وقال مقاتل : " كبائر الإثم " كل ذنب ختم بالنار . " والفواحش " كل ذنب فيه الحد . وقد مضى في " النساء " القول في هذا . ثم استثنى استثناء منقطعا وهي :
الثانية : فقال : " إلا اللمم " وهي الصغائر التي لا يسلم من الوقوع فيها إلا من عصمه الله وحفظه . وقد اختلف في معناها ; فقال أبو هريرة وابن عباس والشعبي : " اللمم " كل ما دون الزنى . وذكر مقاتل بن سليمان : أن هذه الآية نزلت في رجل كان يسمى نبهان التمار ; كان له حانوت يبيع فيه تمرا , فجاءته امرأة تشتري منه تمرا فقال لها : إن داخل الدكان ما هو خير من هذا , فلما دخلت راودها فأبت وانصرفت فندم نبهان ; فأتى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله ! ما من شيء يصنعه الرجل إلا وقد فعلته إلا الجماع ; فقال : ( لعل زوجها غاز ) فنزلت هذه الآية , وقد مضى في آخر " هود " وكذا قال ابن مسعود وأبو سعيد الخدري وحذيفة ومسروق : إن اللمم ما دون الوطء من القبلة والغمزة والنظرة والمضاجعة . وروى مسروق عن عبد الله بن مسعود قال : زنى العينين النظر , وزنى اليدين البطش , وزنى الرجلين المشي , وإنما يصدق ذلك أو يكذبه الفرج ; فإن تقدم كان زنى وإن تأخر كان لمما . وفي صحيح البخاري ومسلم عن ابن عباس قال : ما رأيت شيئا أشبه باللمم مما قال أبو هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( إن الله كتب على ابن آدم حظه من الزنى أدرك ذلك لا محالة فزنى العينين النظر وزنى اللسان النطق والنفس تتمنى وتشتهي والفرج يصدق ذلك أو يكذبه ) . والمعنى : أن الفاحشة العظيمة والزنى التام الموجب للحد في الدنيا والعقوبة في الآخرة هو في الفرج وغيره له حظ من الإثم . والله أعلم. وفي رواية أبي صالح عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( كتب على ابن آدم نصيبه من الزنى مدرك لا محالة فالعينان زناهما النظر والأذنان زناهما الاستماع واللسان زناه الكلام واليد زناها البطش والرجل زناها الخطى والقلب يهوى ويتمنى ويصدق ذلك الفرج ويكذبه ) . أخرجه مسلم .

تفسير ابن كثيرفسر المحسنين بأنهم الذين يجتنبون كبائر الإثم والفواحش أي لا يتعاطون المحرمات الكبائر وإن وقع منهم بعض الصغائر فإنه يغفر لهم ويستر عليهم كما قال في الآية الأخرى " إن تجتنبوا كبائر ما تنهون عنه نكفر عنكم سيئاتكم وندخلكم مدخلا كريما" . وقال ههنا " الذين يجتنبون كبائر الإثم والفواحش إلا اللمم " وهذا استثناء منقطع لأن اللمم من صغائر الذنوب ومحقرات الأعمال . قال الإمام أحمد حدثنا عبد الرزاق أخبرنا معمر عن ابن طاوس عن أبيه عن ابن عباس قال ما رأيت شيئا أشبه باللمم مما قال أبو هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال " إن الله تعالى كتب على ابن آدم حظه من الزنا أدرك ذلك لا محالة فزنا العين النظر وزنا اللسان النطق والنفس تمنى وتشتهي والفرج يصدق ذلك أو يكذبه " أخرجاه في الصحيحين من حديث عبد الرزاق به وقال ابن جرير حدثنا محمد بن عبد الأعلى أخبرنا ابن ثور حدثنا معمر عن الأعمش عن أبي الضحى أن ابن مسعود قال : زنا العينين النظر وزنا الشفتين التقبيل وزنا اليدين البطش وزنا الرجلين المشي ويصدق ذلك الفرج أو يكذبه فإن تقدم بفرجه كان زانيا وإلا فهو اللمم وكذا قال مسروق والشعبي . وقال عبد الرحمن بن نافع الذي يقال له ابن لبابة الطائفي قال سألت أبا هريرة عن قول الله " إلا اللمم" قال القبلة والغمزة والنظرة والمباشرة فإذا مس الختان الختان فقد وجب الغسل وهو الزنا وقال علي بن أبي طلحة عن ابن عباس " إلا اللمم " إلا ما سلف وكذا قال زيد بن أسلم . ……………..
تفسير الجلالين
"
الذين يجتنبون كبائر الإثم والفواحش إلا اللمم" هو صغار الذنوب كالنظرة والقبلة واللمسة فهو استثناء منقطع والمعنى لكن اللمم يغفر باجتناب الكبائر "إن ربك واسع المغفرة" بذلك وبقبول التوبة ونزل فيمن كان يقول : صلاتنا صيامنا حجنا "هو أعلم" أي عالم "بكم إذ أنشأكم من الأرض" أي خلق أباكم آدم من التراب "وإذ أنتم أجنة" جمع جنين "فلا تزكوا أنفسكم" لا تمدحوها على سبيل الإعجاب أما على سبيل الاعتراف بالنعمة فحسن "هو أعلم" أي عالمتفسير الطبري :
الَّذِينَ يَجْتَنِبُونَ كَبَائِرَ الْإِثْمِ

وقوله : { الذين يجتنبون كبائر الإثم } يقول : الذين يبتعدون عن كبائر الإثم التي نهى الله عنها وحرمها عليهم فلا يقربونها , وذلك الشرك بالله , وما قد بيناه في قوله : { إن تجتنبوا كبائر ما تنهون عنه نكفر عنكم سيئاتكم } 4 31وَالْفَوَاحِشَ
وقوله : { والفواحش } وهي الزنا وما أشبهه , مما أوجب الله فيه حدا.
إِلَّا اللَّمَمَ
25205 -حدثني أبو السائب , قال : ثنا أبو معاوية , عن الأعمش , عن مسلم , عن مسروق في قوله : { إلا اللمم } قال : إن تقدم كان زنى , وإن تأخر كان لمما . 25206 -حدثني يعقوب بن إبراهيم , قال : ثنا ابن علية , قال : ثنا منصور بن عبد الرحمن , قال : سألت الشعبي , عن قول الله : { يجتنبون كبائر الإثم والفواحش إلا اللمم } قال : هو ما دون الزنى , ثم ذكر لنا عن ابن مسعود , قال : زنى العينين , ما نظرت إليه , وزنى اليد : ما لمست , وزنى الرجل : ما مشت والتحقيق بالفرج . 25207 -حدثني محمد بن معمر , قال : ثنا يعقوب , قال : ثنا وهيب , قال : ثنا عبد الله بن عثمان بن خثيم بن عمرو القاري , قال : ثني عبد الرحمن بن نافع الذي يقال له ابن لبابة الطائفي , قال : سألت أبا هريرة عن قول الله : { الذين يجتنبون كبائر الإثم والفواحش إلا اللمم } قال : القبلة , والغمزة , والنظرة والمباشرة , إذا مس الختان الختان فقد وجب الغسل , وهو الزنى . وقال آخرون : بل ذلك استثناء صحيح , ومعنى الكلام : الذين يجتنبون كبائر الإثم والفواحش إلا اللمم إلا أن يلم بها ثم يتوب ………………………..
إِنَّ رَبَّكَ وَاسِعُ الْمَغْفِرَةِ

القول في تأويل قوله تعالى : { إن ربك واسع المغفرة } يقول تعالى ذكره لنبيه محمد صلى الله عليه وسلم { إن ربك } يا محمد { واسع المغفرة } : واسع عفوه للمذنبين الذين لم تبلغ ذنوبهم الفواحش وكبائر الإثم , وإنما أعلم جل ثناؤه بقوله هذا عباده أنه يغفر اللمم بما وصفنا من الذنوب لمن اجتنب كبائر الإثم والفواحش . كما : 25222 – حدثنا يونس , قال : أخبرنا ابن وهب , قال : قال ابن زيد في قوله : { إن ربك واسع المغفرة } قد غفر

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الريان
(مشرف)
(مشرف)
avatar

الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 19/02/2009
عدد المشاركات : 229
المزاج : عقلانــي
نقاط : 218

مُساهمةموضوع: رد: ماهو اللمم عند المفسرين؟   الأربعاء مايو 27 2009, 15:13



ذلك لهم.

تحفة الأحوذي بشرح جامع الترمذيقوله : ( حدثنا أحمد بن عثمان أبو عثمان البصري ) ‏يلقب أبا الجوفاء بالجيم والزاي ثقة من الحادية عشرة ‏
(
أخبرنا أبو عاصم ) ‏اسمه الضحاك النبيل . ‏قوله : ( { الذين يجتنبون كبائر الإثم والفواحش } ) ‏الكبائر كل ذنب توعد الله عليه بالنار أو ما عين له حدا أو ذم فاعله ذما شديدا . والفواحش جمع فاحشة وهي كل ذنب فيه وعيد أو مختص بالزنا ‏ ( { إلا اللمم } ) ‏ أي الصغائر فإنهم لا يقدرون أن يجتنبوها.
قال الطيبي الاستثناء منقطع فإن اللمم ما قل وما صغر من الذنوب ومنه قوله ألم بالمكان إذا قل ليله فيه ويجوز أن يكون قوله اللمم صفة وإلا بمعنى غير , فقيل هو النظرة والغمزة والقبلة , وقيل الخطرة من الذنب , وقيل كل ذنب لم يذكر الله فيه حدا ولا عذابا ‏

الدر المنثور في التفسير بالمأثورسورة النجم الآية 32أخرج ابن مردويه عن ابن عباس في قوله ‏ { ‏الذين يجتنبون كبائر الإثم والفواحش‏ } ‏ قال‏:‏ الكبائر ما سمى فيه النار ‏{‏والفواحش‏}‏ ما كان فيه حد في الدنيا‏.‏قوله تعالى‏:‏ ‏ { ‏إلا اللمم‏ } ‏‏.‏أخرج عبد الرزاق وسعيد بن منصور وأحمد وعبد بن حميد والبخاري ومسلم وابن جرير وابن المنذر وابن مردوية والبيهقي في سننه عن ابن عباس قال‏:‏ ما رأيت شيئا أشبه باللمم مما قال أبو هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال‏:‏ ‏" ‏إن الله كتب على ابن آدم حظه من الزنا أدرك ذلك لا محالة، فزنا العين النظر، وزنا اللسان النطق، والنفس تمنى وتشتهي، والفرج يصدق ذلك أو يكذبه‏"‏‏.‏وأخرج عبد الرزاق وعبد بن حميد وابن جرير وابن المنذر والحاكم وصححه والبيهقي في شعب الإيمان عن ابن مسعود في قوله ‏ { ‏إلا اللمم‏ } ‏ قال‏:‏ زنا العينين النظر، وزنا الشفتين التقبيل، وزنا اليدين البطش، وزنا الرجلين المشي، ويصدق ذلك الفرج أو يكذبه، فإن تقدم بفرجه كان زانيا وإلا فهو اللمم‏.‏وأخرج مسدد وابن جرير وابن أبي حاتم عن أبي هريرة أنه سئل عن قوله ‏ { ‏إلا اللمم‏ } ‏ قال‏:‏ هي النظرة والغمزة والقبلة والمباشرة فإذا مس الختان الختان فقد وجب الغسل وهو الزنا‏.‏

وأخرج ابن المنذر عن عطاء في قوله ‏ { ‏إلا اللمم‏ } ‏ قال‏:‏ هو ما دون الجماع‏.‏وأخرج ابن المنذر عن عكرمة أنه ذكر له قول الحسن في اللمم هي الخطرة من الزنا، فقال‏:‏ لا ولكنها الضمة والقبلة والشمة‏.‏
________________________________________


كما ورد في القرآن و كما تبين من خلال المفسرين المعتمدين كالطبري و ابن كثير و القرطبي و الجلالين و غيرهم أن الله يعتبر القبلة و الغمزة و النظرة واللمسة و المباشرة و المضاجعة ليسوا بزنا .. و انما هم من صغائر الذنوب .. و أن الله يغفر لمن قبل أو لمس أو باشر امرأة أو ضاجع امرأة .. أو امرأة باشرت أو ضاجعت رجلا لأن اللمم ليس بزنا !!! بشرط الا يمس الختان الختان !!!
فالفرج هو الذي يصدق ذلك أو يكذبه؛( أي الاتصال الجنسي ) ولذلك كان الفرج هو الكبيرة، وكل ما عدا ذلك من مقدمات الاتصال الجنسي فهو اللمم و هو من صغائر الذنوبالكثير يدخلون في دين الله أفواجا لأن اللمم ذنب مغفور عند الله و يعتبر في القرآن من صغائر الذنوب … و دين الله جذبهم بهذه الشهوات المباحة .. فكم و كم و كم من اشخاص دخلوا في دين الله ليمارسوا الزنا المقنع .. كم و كم و كم دخلوا في دين الله ليقبلوا و يلمسوا و يباشروا و أيضا يضاجعوا .. ففي دين الله هذه الأمور هي من الصغائر ومغفورةأخي المسلم .. أختي المسلمة .. قبلوا بعضكم البعض .. لامسوا بعضكم البعض .. اغمزوا .. باشروا و ضاجعوا بعضكم البعض فهذه الأمور هي من الصغائر و الله يغفرها و أتت بالقرآن تحت اسم ( اللمم ) بشرط ألا يمس الختان الختان … !!!!!


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الريان
(مشرف)
(مشرف)
avatar

الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 19/02/2009
عدد المشاركات : 229
المزاج : عقلانــي
نقاط : 218

مُساهمةموضوع: رد: ماهو اللمم عند المفسرين؟   الأربعاء مايو 27 2009, 15:24


أضيف إلى ماسبق تفسير الجلالين كذلك يقول بذلك ،
وهنا نقف متسائلين إذا كان هذا تفسير الأولين من جهابذة التفسير فكيف بمتأخريهم ؟؟
الايدعونا هذا القول إلى تحليل مانراه في المسلسلات والأفلام ومايحدث في بعض الأماكن التي يتجمع فيها الشباب من الجنسين؟؟
الايدعونا هذا إلى التمادي فيما يقربنا من الزنا ؟
الم يقل الله {ولاتقربوا الزنا }؟
اوليس هذا مقدمات للزنا ومداخل مفتوحة على مصراعيها ؟؟
إني لأعجب كل العجب من هذا !
قال رسول الله بمامعناه،


أن مصافحة المرأة الأجبيية حرام فمن فعل ذلك كأنما وضع في يده جمرة من جمرات جهنم ،
فكيف ياتي هولاء وهم يعلمون هذا ويتجرأون في هذا القول ؟وحديث أخر بمامعناه {من حام حول الحمى أوشك أن يقع فيه}

حسبنا الله ونعم الوكيل ،
.إن في تاريخنا لهنات آن لها أن تؤأد

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ماهو اللمم عند المفسرين؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
((منتديات اليمن)) :: (( واحات أسلامية ))-
انتقل الى: